دارون ليس محقا ..

التطور وحده هو من يجعلنا تعساء كوننا من جيل العشرينيات فرضت علينا التعاسة وكثرة التشاءم لاننا نعيش في عالم المقارنات في كل شيى .. العولمة هي حبل المشنقة لاحلام هدا الجيل ومع اختفاء عنصر القناعة في حياتنا اليومية اصبح العيش صعبا جدا في وطن كالسجن كل شيى حولنا موصد والنافدة الوحيدة التي نريد التنفس منها هي من تجعلنا تعساء .. كان من الأحرى ان يكون سجنا مظلما بشدة لنعيش السعادة الحقيقة .. لكنا نحمل كل يوم بين اصابعنا هده التكلونوجيا العجيبة التي تمنحنا نظرة لمركزنا وسط الدول .. مازلت اتساءل ان كان سكان الامازون وزنوج افريقا سعداء برقصاتهم تلك حول النار بملابس تستر العورة فقط واطلاقهم لتلك الصيحات .. اجزم انهم سعداء ماداموا لم يرو بعد انواع الموضة والهواتف الدكية والقصور واليخوت وسيضلون يولولون بسعادة ماداموا يظنون ان اهازيجهم تلك هي اجمل اغاني الكون وماداموا لم يتدوقوا البيتزا واصناف الشوكولاطة … . نحن من نعاني لاننا نحن المعلقون في منطقة وسطى بين الحضارة والتخلف نحن ايضا نولول حول النار لكنا لسنا سعداء انما من فرط الالم ومن حقنات الغباء التي نخلطها بعروقنا كل يوم .. نستيقظ ونفتح هدا العالم الازرق المجحف ونقارن فطورنا بفطور سكان الغرب والشرق والجنوب ثم نقارن ملابسنا بملابسهم وجمالهم ووسامتهم فنجد انفسنا عراة نحمل الرماح فقط .. الغريب في الامر ان القدر اختارنا كجنود للقرن العشرين سنمضي مسرحيتنا ونموت ايضا ويجب علينا ان نعيش هده المعاناة مرغمين ونستغل الوقت في مقارنة جميلاتنا بجميلاتهم وسياسينا بسياسيهم وشواطئنا بشواطئهم ونقارن كل شيئ ونتعس اكثر.. على الجهة الاخرى اناس اصابهم الملل من التطور وحرموا البساطة تجدهم يستمتعون بتصوير اكواخنا وتصورينا ونحن نركب الحمير داهبين الى الحقول هم يأتون الينا بحثا عن الاصل ونحن نحاول فقط الدهاب اليهم بحثا عن العيش الكريم .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s